70

قضت محكمة الابتدائية بإلزام شابين قاما بالاعتداء على بالضرب والسب بأن يؤديا له مبلغ 30 ألف درهم عن الأضرار المعنوية التي ، ليصل بذلك بذلك التعويض المادي المادي والمعنوي الذي حصل عليه عليه المدعي المدعي “المجني عليه” مبلغ “مبلغ 70 ألف.
أقام شاب قضائية ضد شابين ، طالب فيها إلزامهما يؤديا له مبلغ 100 ألف درهم ‘مائة درهم ، كتعويض عن المادية والمعنوية التي لحقت به فضلا عن الرسوم والمصاريف ومقابل ومقابل أتعاب المحاماة ، مشيراً إلى أن المدعى عليهما قاما بالاعتداء على سلامة جسمه جسمه والتهديد بقتله وقد تم إدانتهما بالدعوى بموجب حكم ، وقدم سند لدعواه صورة الحكم الجزائي ، فيما طالب المدعى عليهما الدعوى.
من جانبها المحكمة إلى أن المدعي قد أقام دعواه ضد المدعى عليهما للمطالبة أولا عن الأضرار المادية وثانيا عن الأدبية ، مشيرة إلى أن الثابت للمحكمة أن المدعي يطالب في الدعوى الدعوى الراهنة بإلزام المدعى عليهما بالتعويض عن المادية نتيجة اقترافهما لواقعة الاعتداء الاعتداء ، للمحكمة من الحكم الصادر في القضية الجزائية أنه قد فيها بإدانة المدعى عليهما الاعتداء على سلامة جسم المدعي وبإلزام عليهما أن يؤديا له إرش وقدره وقدره 40 ألف درهم عن العاهة العاهة المستديمة التي التي تخلفت لديه.
وأوضحت المحكمة الحكم الجزائي قد قضي للمدعي بالتعويض عن المادية التي لحقت بالمدعي يُعد طلب المدعي بالتعويض المادي مرة ولذات الضرر رجوعا لذات الواقعة بين ذات الخصوم عن ذات الطلب الذي الذي قد فصلت فيه المحكمة الجزائية ، الذي يتعين على المحكمة أن أن تقضي نظر طلب التعويض المادي لسابقة الفصل فيه.
وعن طلب الأدبي ، أشارت المحكمة إلى أنه من وفقاً لقانون المعاملات المدنية كل إضرار بالغير يلزم فاعله ولو مميز بضمان الضرر لافته إلى ان خطأ المدعى عليهما ثابتا وقد ترتب ترتب عليه ضرر بالمدعي تمثل في إحساسه نفسيه ألمت به نتيجة نتيجة ذلك الاعتداء الناتج من المدعى عليهما ، وقد توافرت علاقة بين الخطأ والضرر فيكون المدعى ملزمين قانونا بتعويض المدعي عن ذلك الضرر الأدبي.
وحكمت المحكمة بعدم جواز نظر الدعوى في طلب التعويض لسابقة الفصل فيه ، المدعى عليهما أن يؤديا بالتضامن فيما للمدعي مبلغ مبلغ 30 ألف درهم تعويضاً عن الأضرار الأدبية ، وبالمصاريف ومبلغ ومبلغ ثلاثمائة درهم مقابل مقابل أتعاب أتعاب أتعاب أتعاب أتعاب المحاماة المحاماة المحاماة

Google Newsstand

Google

Compartir

طباعة




Leave a Comment