ذياب بن محمد بن زايد يطلع على سير عمل «قطار الاتحاد»

قام سمو ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي مجلس إدارة شركة الاتحاد للقطارات بزيارة تفقدية للاطلاع على مستجدات الحزمة الأخيرة من المرحلة الثانية من مشروع مشروع شبكة السكك الحديدية الوطنية الإماراتية ، التي على مسافة 145 كيلومتراً كيلومتراً من وصولاً إلى ميناء الفجيرة ورأس الخيمة.

وقام سموه الزيارة ، التي انطلقت من منطقة السيوح الشارقة ، وصولاً إلى سكمكم في الفجيرة ، بتفقد معالم عدة على امتداد المسار في الحزمة الأخيرة من المرحلة الثانية من المشروع المشروع ، بدأها بجسر السكك الحديدية في السيوح بالشارقة ، ثم توجه توجه إلى في الفجيرة جسر البثنة ، ومن بعدها توجه على أعمال مد قضبان السكك في عدد من الأنفاق التي تشق عبر جبال الحجر بالفجيرة.

وأكد سموه أن «هذا المشروع الوطني شهد على مدى الأعوام الماضية متابعة حثيثة سديدة من صاحب السمو محمد بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة ، حفظه الله ، واليوم تجدّد شركة شركة الاتحاد للقطارات التزامها مواصلة العمل تحقيق المزيد من النجاحات ، والبناء والبناء والبناء والدعائم التي القيادة الرشيدة للدولة ، لتمضي نحو تطوير النقل ، وتحقيق مراحل من الازدهار الاقتصادي والتقدم ، من تطوير مشروع شبكة السكك الحديدية الوطنية ، وتعزيز إسهامها في التنمية الشاملة الشاملة للدولة ، لتبرهن على فعالية دورها إعادة رسم ملامح القطاع ، ، وتحديد وسلوك العملاء من خلال الإنجازات المتواصلة التي حققتها لتعزز إسهامه في صياغة مستقبل النقل ، بما يخدم مسيرة دولة الإمارات الريادية ».

وبعد انتهاء التفقدية ، شهد سمو الشيخ ذياب بن بن زايد آل نهيان ووزير الطاقة والبنية التحتية ، سهيل محمد فرج فارس المزروعي ، توقيع اتفاقية بين شركة الاتحاد للقطارات للقطارات وشركة وشركة كاف كاف كاف كاف كاف الإسبانية إحدى الشركات العالمية الرائدة في السكك السكك لتصميم وتصنيع وصيانة قطارات الركاب لمشروع «قطار الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد

وأشاد سمو ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان بالاتفاقية التي تأتي في جهود شركة الاتحاد للقطارات ، الرامية إلى خدمات نقل الركاب ، وتعكس حرصها المستمر على مواصلة تطوير تطوير المشروع الوطني والاستراتيجي والاستراتيجي قطار الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد الاتحاد وفق أفضل أفضل أفضل أفضل أفضل

وقع الاتفاقية التي جاءت ثمرة النجاح الذي حققته الشركة معرض مؤتمر الشرق الأوسط للسكك الحديدية 2022 ، كل الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد للقطارات ، شادي ملك ، والرئيس التنفيذي لأسطول القطارات القطارات في شركة كاف كاف الإسبانية ، جوزو إيماز ، بحضور سفير المملكة الإسبانية لدى اينيغو دي بالاسيو، إضافة إلى عدد من المسؤولين من الطرفين. وتم توقيع في موقع بناء أول محطة قطار في وسط مدينة الفجيرة بمنطقة سكمكم.

ومن المقرر تقوم شركة كاف كاف كاف شركة شركة شركة كاف كاف وتصنيع وتوريد وصيانة قطارات للركاب ، تصاميم مُطابقة للمعايير الأوروبية المعتمدة ، يتسع القطار الواحد لأكثر من 400 راكب ، وتصل سرعته إلى إلى 200 كيلومتر في في.

وستوفر جميع الركاب درجات مختلفة للمقاعد ، ما إضافة نوعية إلى منظومة حلول النقل على مستوى دولة الإمارات.

ومن شأن السكك الحديدية للركاب ، أحد المشاريع الاستراتيجية في إطار البرنامج الوطني الحديدية ، أن تسهل منظومة النقل في الدولة ، وتعزز معايير الحياة والرفاهية لدى السكان ، مع ضمان ضمان أفضل ممارسات الأمن والسلامة المعتمدة دولياً حيث سيسهم قطار الركاب في في تسهيل في الدولة مختلف المدن ، بسرعة وكفاءة ودرجات من الأمن والراحة ، وبتكلفة مناسبة.

وتعتبر شركة كاف CAF الإسبانية إحدى الشركات العالمية التي تتمتع بخبرة واسعة قطاع السكك الحديدية ، وخدمات الركاب ، تصل لأكثر من 100 عام ، عملت خلالها على تطوير حلول متطورة لتعزيز تجربة تجربة سفر الركاب عبر القطار ، وتزويدهم بمستويات عالية من الأمان والكفاءة والكفاءة

كما وقّعت الاتحاد للقطارات أخيراً ثلاث مذكرات تفاهم مع السكك الحديدية الوطنية الإسبانية «رينفي» ، وشركتي هاي سبيد وان وان وان ، و و جي بي رايل فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت فاريت التشغيلية لقطارات والركاب ، وذلك خلال فعاليات معرض الشرق الأوسط للسكك الحديدية 2022 ، الذي الشركة في مايو الماضي.

وفي فبراير ، وقّعت الاتحاد للقطارات اتفاقية مع بنك الأول ، لتمويل مشروع خدمات الحديدية لنقل الركاب بقيمة 1.990 مليار درهم إماراتي وذلك ضمن البرنامج البرنامج الوطني للسكك الحديدية لدولة الإمارات الإمارات ، وبموجب الاتفاقية يتولى بنك أبوظبي الأول مهام المنظم الرئيس الرئيس المعتمد


اتفاقية لتوريد وصيانة قطارات الركاب 1.2 مليار درهم.

«الاتحاد للقطارات» و «كاف» (CAF) الإسبانية توقعان لتصميم وتصنيع وتوريد وصيانة قطارات الركاب.

Google Newsstand

Google

Compartir

طباعة




Leave a Comment