امرأة تقاضي سائقها الخاص لتركه العمل

ربحت امرأة دعوى قضائية ضد سائقها الخاص (آسيوي) لتركه وإتلافه مركبتها ودراجتها الكهربائية حيث قضت محكمة مدني جزئي رأس بإلزامه أن يؤدي لها 1800 درهم تعويضاً عن قطعه العمل بإرادته بإرادته المنفردة ، و 400 درهم إتلاف المركبة ، ويعيد لها دراجة دراجة كهربائية ما زاد على ذلك لعدم الثبوت.

وتفصيلاً ، امرأة دعوى أفادت فيها بأن سائقها الخاص العمل وأتلف مركبتها ودراجتها الكهربائية وتقدمت بشكوى لدى وزارة الموارد البشرية ، وطالبت بإلزامه تعويضها تعويضها 9100 درهم ، عما سبب لها من من أضرار بسبب عدم قدرتها انتداب سائق آخر ، لأنها غير قادرة قادرة على المدعى عليه رغم حاجتها إلى سائق بحكم ترددها على المستشفيات.

وأشارت إلى المدعى عليه رفض إرجاع الدراجة الكهربائية التي له أثناء عمله بـ1300 درهم ، بإتلافها ، فيما أفاد عليه أنه غادر العمل بسبب سوء المعاملة المعاملة ، وأن التلفيات في في السيارة بسيطة ، والتلفيات والتلفيات في الدراجة نتيجة نتيجة.

وقضت محكمة جزئي ، بإلزام السائق أن يؤدي للمدعية 1800 درهم تعويضاً عن قطعه العمل بإرادته المنفردة وأن يؤدي لها 400 درهم قيمة إتلاف المركبة ، وأن يرجع لها الدراجة الكهربائية ، ، كما قضت برفض ما زاد على لعدم الثبوت ، وألزمت المدعى المدعى عليه ورسومها.

Google Newsstand

Google

Compartir

طباعة




Leave a Comment